Menu

ناشط سياسي: الأمن اعتدى على مواطنين جالسين في مقاهي شارع الحبيب بورقيبة


سكوب أنفو-تونس

طالب الناشط السياسي، أيوب عمارة، المشارك في الوقفة الاحتجاجية التي تعرضت أمس بشارع الحبيب بورقيبة إلى المنع والاعتداء من قبل الوحدات الأمنية، كلا من رئاسة الجمهورية ووزارة الداخلية بتوضيح موقفيهما مما وقع من اعتداءات أمنية على المتظاهرين السلميين.

واعتبر عمارة، في تصريح لإذاعة الديوان، اليوم الخميس، أن هذه الاعتداءات تعد خطوة الى الوراء في المسار الثوري وتمثل مؤشرات مخيفة حيث تدفع وزارة الداخلية الى الخلف وتمارس الدولة نوعا من العنف.

ودعا إلى محاسبة المسؤولين عن هذا العنف والى تكاتف المناضلين الديمقراطيين للدفع نحو الاتجاه الصحيح فيما يتعلق بالإصلاحات الكبرى التي تحتاجها البلاد.

كما لفت إلى أن القوات الأمنية قامت دون سابق إنذار بفض الوقفة متعللة بوجود تعليمات وبالبروتوكول الصحي، مشيرا إلى أن الاعتداءات طالت حتى مواطنين جالسين في مقاهي شارع الحبيب بورقيبة. 

{if $pageType eq 1}{literal}