Menu

تزايد أهمية القمة الثلاثية بين السيسي وعباس والملك عبد الله


سكوب أنفو- أحمد عزت

بدأت أعمال القمة الثلاثية بالعاصمة المصرية القاهرة، اليوم الخميس، بين الرئيس محمود عباس، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وملك الأردن عبد الله الثاني والتي ستبحث القضايا المشتركة وتوحيد الموقف الفلسطيني الأردني المصري من أجل متابعة التحرك السياسي على الصعيد الدولي والسعي لإحياء عملية السلام.

وأكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، "استمرار مصر في جهودها الدؤوبة في كل ما يتعلق بالقضية الفلسطينية، وذلك بالتنسيق الوثيق مع الأشقاء الفلسطينيين، بهدف مساعدة الشعب الفلسطيني على استعادة حقوقه المشروعة وفق مرجعيات الشرعية الدولية".

اللافت أن هذه القمة تأتي وسط مخاض الكثير من الاجتماعات السياسية الهامة ، أبرزها أنها تأتي عقب الإعلان عن اللقاء الذي أجراه الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس ، حيث أجرى غانتس وعباس محادثات واسعة داخل.

وتشير تقارير فلسطينية إلى أن هذا الاجتماع حظي باهتمام الكثير من القيادات الحمساوية ، ممن اقروا بأهمية هذا الاجتماع ، وذلك رغم أن بعض المتحدثين باسم حماس أدانوا الاجتماع .

وذكرت بعض من وسائل الإعلام الفلسطينية أن إسرائيل سمحت ، لفترة طويلة ، بدخول البضائع ومواد البناء إلى غزة بعد الاجتماع ، موضحة أن بعض من القيادات الفلسطينية وعلى رأسها يحيى السنوار نائب رئيس الحركة طلب من أبو مازن أن يساعده أيضا وبدوره في هذا الأمر مع إسرائيل. 

{if $pageType eq 1}{literal}