Menu

كاتب عام جامعة الإعلام: شبهات تلاعب و تدخل سياسي في مسار التفويت في إذاعة شمس


سكوب أنفو-تونس

أكّد كاتب عام الجامعة العامة للإعلام، محمد السعيدي، أن مسار التفويت في إذاعة شمس أف أم يسير في طريق مجهول ودون أي شفافية.

وأوضح محمد السعيدي، خلال حواره لإذاعة شمس، اليوم الخميس 02 سبتمبر 2021، أن المستثمر المحتمل يتعمد تعطيل برمجة الإذاعة التي ظلت إلى الآن غير واضحة.

واعتبر السعيدي أنّ الممثل القانوني لإذاعة شمس وممثل الكرامة القابضة هو المسؤول في الإذاعة لكنه غير مسؤول لأن المستثمر المحتمل هو الذي يتخذ القرارات رغم أنه لم يقع بعد استيفاء إجراءات التفويت في المؤسسة.

وأشار السعيدي إلى وجود عملية طرد ممنهجة للزملاء من خلال مطالبة عدد منهم بإمضاء عقود عمل بشهر ما اعتبره ضيفنا إهانة للعاملين بشمس أف أم.

كما أكد كاتب عام الجامعة العامة للإعلام، محمد السعيدي، وجود تجاوزات وإخلالات من طرف حكومة هشام مشيشي في ملف التفويت في إذاعة شمس أف أم ومن الضروري إيقاف مسار التفويت.

وذكّر محمد السعيدي، خلال مداخلته صباح اليوم، بما اعتبره "استعراضا من قبل المشيشي عند زيارته إلى مقر شمس أف أم" بعد عملية إمضاء وعد البيع مع أحد المستثمرين.

وأكّد السعيدي وجود "شبهات تلاعب بهذا الملف" دون أن يستبعد وجود تدخل سياسي في مسار التفويت في الإذاعة.

وأبرز المسؤول النقابي أن ملف الأملاك المصادرة حاليا بيد رئيس الجمهورية ومن الضروري فتح تحقيق فيه. 

كما اعتبر كاتب عام الجامعة العامة للإعلام، أن الكرامة القابضة هي المسؤولة حاليا عن إذاعة شمس أف أم لكنها تتهرب من مسؤولياتها.

وأضاف أنه رغم إمضاء عقد وعد بيع من المستثمر المحتمل إلا أن ممثلها القانوني بالإذاعة يقوم باستشارته في كل النقاط.

وشدّد على استعداد كل الهياكل النقابية للدخول في جميع التحركات النضالية المشروعة للدفاع عن الإذاعة وحقوق العاملين فيها 

{if $pageType eq 1}{literal}