Menu

نقابة الصحفيين وجامعة الاعلام تطالبان رئاسة الجمهورية بفتح تحقيق في ملف التفويت في إذاعة شمس أف أم


سكوب أنفو-تونس

طالبت نقابة الصحفيين والجامعة العامة للإعلام، بالكشف عن مسار عملية التفويت بإذاعة شمس أف أم، على هامش اجتماع جمعهم بالممثل القانوني للإذاعة وممثل الكرامة القابضة لطفي واردة حول الوضع المهني المتردي داخل المؤسسة.

واستنكرت الهياكل النقابية، في بيان لها، اليوم الأربعاء، غياب معايير الشفافية وعدم اطلاع الطرف الاجتماعي على تفاصيل التفويت، خاصّة أمام ما يروج من احتمال وجود شبهة فساد وتلاعب في القيمة الحقيقية للمؤسسة وتهديد مواطن الشغل للعاملين فيها.

كما طالبت بضرورة تسوية وضعية كل العاملين في المؤسسة، رافضة انهاء عقود عمل الصحفيين والصحفيات، وتمكين البعض منهم من عقود هشة لمدة شهر عمل فقط رغم سنوات العمل الفعلي في المؤسسة.

ودعت النقابة والجامعة، إلى توضيح من هو المسؤول المباشر والفعلي عن القرارات التحريرية والادارية داخل اذاعة شمس اف ام، التي لازالت تعاني من مشاكل تقنية تهدد ديمومة الاذاعة في ظل غموض واضح حول مستقبل المؤسسة.

ودعت الهياكل النقابية، رئاسة الجمهورية الى فتح تحقيق جدي في ملف التفويت في الاذاعة المصادرة، والتدخل العاجل لضمان استمرارية المؤسسة وحقوق العاملين فيها.

وأكدّت، استعدادها الكامل للدفاع عن منظوريها وعن ديمومة المؤسسة بكل الطرق النضالية المشروعة.

  

{if $pageType eq 1}{literal}