Menu

صاحب معمل الحديد: وزارتي التجارة والصناعة على علم بكمية المخزون وتم حجزه بسبب زيارة رئيس الجمهورية


سكوب أنفو-تونس

أكدّ صاحب معمل الحديد ببئر مشارقة، فتحي مختار، أنه سيقدم ملفا كاملا لرئيس الجمهورية بخصوص المخزون الموجود في المعمل الذي تم حجزه على خلفية زيارته الأخيرة.

وقال المختار، في تصريح لإذاعة شمس أف أم، اليوم الاثنين، إنّه سيقدم للجهات القضائية كافة المؤيدات لإثبات عدم وجود احتكار أو مضاربة بالحديد، مؤكدا أنه لم يحتكر المادة، وأنّ الكمية التي تم حجزها والبالغة 30 ألف طن هي مخزون المعمل، وجزء منها كان سيوجه للتصدير في ليبيا لكن إغلاق الحدود حال دون ذلك، لافتا إلى أنّ القانون ينّص على تخزين ما يعادل 60 يوم بيع، بحسب تصريحه.

وأفاد صاحب المعمل، أنّ طاقة الإنتاج تصل إلى 350 ألف طن سنويا، لكنه حاليا ينتج 250 ألف طن، مبرزا أنّ المصنع يقوم ببيع الحديد في السوق الداخلية ويقوم بتصديرها إلى فرنسا وليبيا والسينغال، وفق قوله.

وأكدّ المختار، أنّ المواد الأولية لإنتاج الحديد شهدت ارتفاعا على المستوى العالمي، وذلك على غرار عروق الفولاذ التي شهدت ارتفاعا بـ56 بالمائة في سنة، مشيرا إلى أنّ أسعار بيع الحديد ليست حرة ولا تخضع للعرض والطلب، بل هي مسعرة من قبل وزارة التجارة، على حدّ تعبيره.

وبيّن صاحب معمل الحديد، أن وزارتي التجارة والصناعة على علم بكمية المخزون الموجود في المعمل، وأنّه تم حجزه على خلفية زيارة رئيس الجمهورية قيس سعيد، بحسب قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}