Menu

الرباط: قرار الجزائر قطع العلاقات الديبلوماسية مع المغرب قرار أُحادي الجانب


سكوب أنفو- وكالات

وصفت وزارة الخارجية المغربية، قرار الجزائر قطع علاقاتها الديبلوماسية مع الرباط، بالقرار الأُحادي الجانب ، مضيفة بأنه قرار غير مُبرر لكنه مُتوقع في ظل التصعيد الأخير.

وشدّدت وزارة الخارجية المغربية، في بيان لها يوم أمس الثلاثاء،  المغرب على أنّ الرباط "ترفض بشكل قاطع المبررات الزائفة، بل العبثية التي انبنى عليها هذا القرار".

كما أشار إلى أن "الرباط ستظل شريكا صادقا ومخلصا للشعب الجزائري، وستواصل العمل بكل حكمة ومسؤولية من أجل تنمية علاقات مغاربية صحية ومثمرة".

و قد قررّت الجزائر يوم أمس الثلاثاء، قطع  العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، مُعللة ذلك بما وصفته بأفعال "عدائية" من قبل المغرب الذي يخيم التوتر على علاقتها به منذ عقود.

و قد اتهم وزير الخارجية الجزائري، "رمطان لعمامرة"، في كلمة خلال مؤتمر صحفي، المغرب باستخدام برنامج "بيغاسوس" للتجسس على مسؤولين جزائريين ودعم حركة انفصالية والتقاعس عن التزاماته الثنائية بما في ذلك بخصوص قضية الصحراء الغربية.

وقال لعمامرة وهو يعلن قطع العلاقات على الفور "المملكة المغربية لم تتوقف أبدا عن أعمالها العدائية ضد الجزائر"، لكنه أضاف أن القنصليات في البلدين ستظل مفتوحة.

يُشار إلى أنّ الملك المغربي محمد السادس، قد دعا في كلمة له الشهر الماضي إلى تحسين العلاقات مع الجزائر. 

{if $pageType eq 1}{literal}