Menu

الكيلاني والعيادي في زيارة لشوقي الطبيب ويعتبران خضوعه للإقامة الجبرية إجراء تعسفي


سكوب أنفو-تونس

أدّى عميد المحامين الأسبق عبد الرزاق الكيلاني وعضو هيئة المحامين الأسبق عبد الرؤوف العيادي، زيارة للرئيس السابق لهيئة مكافحة الفساد العميد شوقي الطبيب بمحل سكناه، يوم السبت، بعد إخضاعه لقرار الإقامة الجبرية من طرف المكلف بتسيير وزارة الداخلية.

وأفادا المحاميان في بيان لهما، بأنّ شوقي الطبيب أبلغهم بأنه ''أُخضِع لقرار الإقامة الجبرية دون تسليمه نسخة من نصّ القرار، وأنه بات محجر عليه التنقل إلى مكتبه ومزاولة مهنة المحاماة''.

ووصف الكياني والعيادي، ما تعرّض له شوقي الطبيب بالإجراء التعسفي المخالف للدستور وللمواثيق الدولية ولقانون مهنة المحاماة'، مؤكدان أنّ القضاء المتعهد بالقضية المحال فيها الطبيب هو المخول دون سواه اتخاذ أي تدبير أو إجراء حياله.

واعتبرا المحاميان، أنّ الطبيب انتهكت حقوقه الأساسية، معبّران عن تضامنهما معه، وأنّ مكافحة الفساد لا يمكن أن تتم إلا في نطاق احترام الدستور وضمان المحاكمة العادلة للجميع.. 

{if $pageType eq 1}{literal}