Menu

الجلاصي: النهضة انتهت تنظيميا والغنوشي ليس وحده المسؤول


سكوب أنفو-تونس

اعتبر الناشط السياسي والقيادي السابق في حركة النهضة، عبد الحميد الجلاصي، أنه من المرجّح أن تكون حركة النهضة قد استوعبت الدرس لا سيما بعد أحداث 25 جويلية 2021.

وأشار الجلاصي، لدى حضوره بإذاعة الديوان، أمس الإربعاء، إلى أن النهضة جاءتها العديد من الدروس في الوقت السابق ولكنها لم تستوعبها.

واعتبر القيادي السابق في النهضة، أن الحركة انتهت على الصعيد التنظيمي قائلا "حركة النهضة الآن ضربت على المستوى الجيني".

واستبعد الجلاصي حصول تغيير واصلاح إيجابي داخل الحركة، مبينا بأن النهضة والتيار الديمقراطي في طور النهاية".

وشدّد على ضرورة عدم تحميل رئيس الحركة راشد الغنوشي لوحدة مسؤولية ما يحدث داخل الحركة حاليا. 

{if $pageType eq 1}{literal}