Menu

العميد زناد: القاضيّة التي حجزت لديها أموال بالعملة الصعبة تنشط ضمن شبكة نوعيّة


سكوب أنفو-تونس

كشف العميد هيثم زناد، الناطق باسم الديوانة، أنّهم تمكنوا، أمس، من ضبط سيارة خفيفة ذات ترقيم تونسي بين صفاقس والجمّ ومصالح الديوانة كانت لها معلومة عن سيارة من نفس النوع تتعامل مع شبكات تهريب العملة في الوسط الشرقي، من الساحل ومدن الجنوب التونسي.

و أفاد زناد، في تصريح لإذاعة شمس، اليوم الإربعاء، أنه بإيقاف السيارة تم التفطن إلى أنّ السائقة تعمل قاضية، وأنهّ بالكرسي الخلفي يوجد حقيبة وبعد طلب تفتيش السيارة وتبين أنه يحمل مبلغ بالعملة الصعبة قدره 438 ألف أورو ومبلغ من العملة التونسية 36 ألف دينار.

وأكد أنه تم استنطاق السيدة بحضور ممثل النيابة العمومية والإذن بحجز الأموال وحجز السيارة والاذن بفتح بحث، مشيرا أنّ الشبكة موجودة في مدينتي الجم ومساكن، ولا تضم أجانب وتنشط مع مواطنين تونسيين في الجنوب التونسي.

 ولم يفسر الزناد الابقاء على السيدة قيد الإيقاف أم هل تم إطلاق سراحها بعد تحرير محضر. لكنه شدد على أنهم يتابعون الأمر منذ مدة عبر الاستعلامات ووصلتهم معلومات سرية عن هذه الشبكة النوعية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}