Menu

لبنان: ميقاتي يُعلن احراز تقدم في مشاورات تشكيل الحكومة...و صحف تكشف أسباب التعثر


سكوب أنفو- وكالات

أكّد رئيس الحكومة اللبنانية المكلف نجيب ميقاتي، أن اقتراحاته بشأن تشكيل الحكومة قد لقيت قبولا عند الرئيس عون، مؤكدا ، إحراز تقدم في مشاورات التشكيل الحكومي.

 في تصريح له يوم أمس الجمعة، عقب لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون، قال ميقاتي إنه بالنسبة لتأليف الحكومة "الصمت أبلغ من الكلام"، مؤكدا أن "الأمور بخواتيمها بإذن الله".

و أكّد رئيس الحكومة اللبنانية المكلف، أنّخ تم  اتخاذ القرار بعدم المداورة في الحقائب بين الطوائف، فإن عدم المداورة سيشمل أغلب الحقائب".

من جانها، كشفت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، نقلا عن مصادر خاصة، أن ​الرئيس ميشال عون​ وضع فيتو على تولّي مدير العمليات المالية في مصرف لبنان، ​يوسف خليل​ ​وزارة المالية​.

وأكدت المصادر أن "رفض ​حركة أمل​ البحث ببديل ليوسف خليل، مردّه طرح عون التبديل بين المالية والداخلية".

وتابع المصدر قائلا: "السبب الرئيسي للإصرار على خليل هو الضغط الذي يُمارسه حاكم مصرف لبنان، ​رياض سلامة​ لتعيين رجله الموثوق، وضمان تطيير ​التدقيق الجنائي​ في مصرف لبنان وفرض قرارات سياسية تؤمّن ديمومة مصالحة حزب المصرف، وهو السبب نفسه الذي يدفع بعون إلى رفض تعيين خليل في المالية".

كما أكّدت مصادر مُتابعة  لمشاورات ​تشكيل الحكومة لصحيفة "الشرق الأوسط"،​ أنه لا تزال المفاوضات عالقة عند توزيع الحقائب الأساسية، حيث أبدى الرئيس اللبناني ميشال عون ليونة ووعد بدرس الإبقاء على تثبيت الحقائب السيادية الأربعة لجهة الإبقاء على حقيبة الخارجية من حصة الموارنة، والداخلية من حصة السنة، والمالية من حصة الشيعة، والدفاع من حصة الروم الأرثوذكس.

ولفتت المصادر إلى أن "المشاورات حتى الآن، لم تحسم ملف توزيع الحقائب على الطوائف". 

{if $pageType eq 1}{literal}