Menu

الهاشمي لوزير: قد نصل إلى نسبة مناعة جماعيّة تتجاوز 80 بالمائة منتصف أكتوبر القادم


سكوب أنفو-تونس

أكد الهاشمي لوزير، عضو لجنة التلاقيح ومدير معهد باستور، أن ذروة تفشي فيروس كورونا أصبحت وراءنا وأن عدد الإصابات الجديدة بصدد الانخفاض أكثر فأكثر، مبرزا أن نسبة الانخفاض بلغت 20 بالمائة وأن عدد المرضى الذين يستحقون الاوكسيجين أو يلجؤون لمسارات الكوفيد تقلص أيضا.

وأوضح لوزير، في حوار له لإذاعة اكسبراس، اليوم الاربعاء 4 أوت 2021، حول تطور الوضع الوبائي أن عدد الوفايات مازال في استقرار وأن نفس الشأن ينطبق على أقسام الانعاش، متوقعا أن يتقلص في الأيام القادمة، مذكرا بأن تونس من البلدان الأوائل التي تفشت فيها سلالة "دلتا" وبأن هذه السلالة تفشت بصفة كبيرة.

ولفت إلى أن الكثير أصيبوا في تونس بلا أعراض وهو ما ساهم في تطوير المناعة لديهم، مشيرا إلى أنّ المعطيات الحسابيّة المتوفرة تجعله يتوقع أن تبلغ نسبة المناعة الطبيعية من هنا الى شهر سبتمبر أكثر من 50 أو 60 بالمائة.

وأضاف ان ذلك يعني أنه بتكثيف عملية التلقيح وبلوغ هدف تلقيح 50 بالمائة من التونسيين من هنا إلى منتصف شهر أكتوبر يمكن القول إن نسبة المناعة الجماعية يمكن ان تبلغ 80 بالمائة وأكثر، معتبرا أن من شأن هذا المؤشر أن يبعث على التفاؤل حول تقلص تفشي الفيروس وأيضا الحالات الخطيرة وعدد الوفايات وأن يبعث الأمل في العودة الى الحياة الطبيعية.

واعتبر الدكتور أن مخاطر موجة أخرى تبقى مرتبطة بنسبة المناعة الجماعية المكتسبة، مضيفا أن الخطر يكمن في ظهور متحوّر جديد من الفيروس يتجاوز المناعة الموجودة، مؤكدا أن كل اللقاحات أثبتت نجاعاتها ضد مختلف السلالات المتحورة إلى حد الآن. 

{if $pageType eq 1}{literal}