Menu

الوزير الأسبق فوزي عبد الرحمان: الكعلي في تونس وعلى الرئيس أن يعلم كيف تسيّر الدولة


سكوب أنفو-تونس

اعتبر الوزير الأسبق، فوزي عبد الرحمان، كلام رئيس الجمهوريّة بخصوص وزير الاقتصاد والماليّة  المقال، علي الكعلي، بالمغالط و اللاأخلاقي، قائلا "لا يعذر الجاهل لجهله خاصّة عندما يكون رئيس الجمهوريّة".

و أوضح عبد الرحمان، في تدوينة له، اليوم الثلاثاء، أنّ الكعلي كان في عطلة عائليّة يوم 24 من جويلية المنقضي، و كان من المفترض أن ينتقل إلى روما يوم 27 من ذات الشهر، للإعداد لزيارة المشيشي إلى إيطاليا، و لكنّه عاد يوم الخميس الماضي، و باشر عمله كمسيّر للوزارة، كما يقتضيه القانون.

كما بيّن الوزير الأسبق أنّ "الخزنة في الدولة العصرية هي في الغالب دفاتر إلكترونية و هي موجودة في البنك المركزي.."، مشيرا إلى أنّه كان على الرئيس أن يتثبّت في الأمر قبل أن ينزلق إلى كلام ليس فقط مغلوط بل يمكن أ ن ينطبق عليه قانون الثلب.

كما لفت الانتباه إلى ما حدث من "هجوم لقوّات الأمن على مقرّ عمادة المحامين"، واصفا ما حصل بغير مقبولة أخلاقيّا و تعدّ مؤشّرات سلبيّة لما وعد به الرئيس. 

{if $pageType eq 1}{literal}