Menu

موريتانيا تستعد لمحاكمة رئيسها السابق محمد ولد عبد العزيز


 

سكوب أنفو- وكالات

انتخب البرلمان الموريتاني خلال جلسة عامة ، اليوم الثلاثاء،  أعضاء محكمة العدل السامية وهي المحكمة المختصة بمحاكمة الرؤساء، وتتكون المحكمة من 9 "قضاة" تم انتخابهم من بين نواب البرلمان البالغ عددهم 157 نائبا.، وذلك في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ البلاد.

ويخول الدستور الموريتاني، أعضاء هذه المحكمة ليكونوا الجهة القضائية المعنية بمحاكمة رئيس البلاد ورئيس الوزراء، في حال اتهام أي منهم بالخيانة العظمى.

ويأتي تشكيل المحكمة استعدادا لمحكمة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز الذي حكم البلاد عشر سنوات (2009-2019).

ويتهم القضاء ولد عبد العزيز المعتقل حاليا بعشرات التهم من بينها الاختلاس وتبييض اموال وعرقلة العدالة واستغلال موارد الدولة، وبلغت قيمة المحجوزات التي صادرها القضاء أكثر من 2.9 مليار أوقية (80 مليون دولار) أغلبها أصول مالية في المصارف.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}