Menu

تركيا: انشقاق المئات من حزب أردوغان وانضمامهم إلى حزب معارض


سكوب أنفو- وكالات

أفادت وسائل إعلام تركية،  بأن 2500 عضو عن حزب "العدالة والتنمية"، وانضموا إلى حزبِ "الشعب الجمهوري" المعارض.

وقال أحد الأعضاء المنشقين، "فاتح جنكيز"، في تصريحاتٍ لوسائل إعلام تركية "انطلقنا مع حزب الشعب الجمهوري، وسنواصل حتى النهاية، بإذن الله".

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان رفع دعوى قضائية ضد زعيم حزب "الشعب الجمهوري" المعارض كمال كليجدار أوغلو، بسبب انتهاكه الحقوق الشخصية خلال كلمته في اجتماع الكتلة النيابية لحزبه.

وفي وقت سابق، رفع محامي أردوغان حسين آيدن عريضةً، جاء فيها أن "كليجدار أوغلو وجّه في كلمته خلال اجتماع الكتلة النيابة لحزب الشعب الجمهوري"، إهانات شديدة إلى الرئيس إردوغان، انتهك واعتدى فيها على حقوقه الشخصية.

وطالبت العريضة بتغريم كليجدار أوغلو بدفع تعويض قدره 500 ألف ليرة تركية (نحو 57 ألف و500 دولار). ونُشر قرار المحكمة في صحيفة ذات انتشار واسع.

يشار إلى أن رئيس الوزراء السابق، أحمد داوود أوغلو، غادر حزب "العدالة والتنمية" عام 2019 مع عددٍ من الأعضاء، في ظل الخلافات مع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بعد أيام من إحالة أوغلو على المجلس التأديبي. 

{if $pageType eq 1}{literal}