Menu

الدكتور قلوز: المناعة التي يقدّمها التلقيح أقوى من المناعة التي يوفّرها المرض


سكوب أنفو-تونس

أكّد عضو الحملة الوطنية للتلقيح الدكتور أنيس قلوز أنّ عمليّة التلقيح ضدّ كورونا هي مسؤولية جماعية وليست مسؤولية وزارة الصحة فقط،  مشيرا أنّ التلقيح هو جزء من الحلّ، داعيّا إلى احترام الإجراءات الوقائية الصحية. 

و كشف الدكتور قلوز، لدى حضوره بالإذاعة الوطنيّة، اليوم الثلاثاء 13 جويلية 2021، أنّه بالنسبة لتلاقيح فايزر فإنّ تونس تتلقى أسبوعيا كميات من الجرعات وفقا للاتفاق الحاصل مع مخابر فايزر، مشيرا أنّه في نهاية هذا الشهر الجاري، فإنّ مليون و 200 ألف جرعة تلقيح ستصل إلى تونس منها أكثر من 600 ألف جرعة تابعة لمخابر فايزر. 

وأضاف أنّ هناك خلل يتعلّق بنسبة إقبال المواطنين على التلقيح واختيارهم لتلقي تلقيح معيّن دون آخر، ودعا كلّ التونسيّين إلى الإقبال على التلقيح والتسجيل في منظومة ايفاكس مؤكّدا أنّه وفقا لعدد التلاقيح المتوفّرة والتي ستصل تونس من الممكن أن يتمّ تلقيح نسبة لا بأس بها من الشعب التونسي مع بداية السنة الدراسية. 

كما اعتبر عضو اللجنة العلمية أنّ تشريك الجيش الوطني في عملية التلقيح هو أمر إيجابي نظرا لقدرته اللوجستية وتأثيره الكبير على المواطنين للإقبال على التلقيح.

 وتابع قائلا ''هدفنا تلقيح أكبر عدد ممكن من المواطنين في أسرع فترة ممكنة''، مشدّدا على أنّ المناعة التي يقدّمها التلقيح أقوى من المناعة التي يوفّرها المرض في حدّ ذاته.  

{if $pageType eq 1}{literal}