Menu

رئاسة الحكومة تدين حادثة الاعتداء على عبير موسي


 

سكوب أنفو- تونس

عبّرت رئاسة الحكومة في بيان لها مساء اليوم الاربعاء، عن إدانتها للاعتداء الذي تعرضت له رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، ورفضها لهذا السلوك الذي يعتبر تعديا على المرأة وعلى مكتسباتها التي تحققت بفضل نضالات نساء تونس.

وأكدت رئاسة الحكومة رفضها المطلق لكل الممارسات المخلّة بالنّظام الديمقراطي والتي تمس من استقرار الدولة ومن السير العادي لعمل مؤسّساتها، أيّا كان مأتاها.

وذكرت رئاسة الحكومة بأنها كانت أدانت الإعتداء الذي لحق وزيرة التعليم العالي، وتدين اليوم الإعتداء الذي تعرضت له وزيرة المرأة والأسرة وكبار السن، وتؤكد بأن العنف اللفظي والمادي مرفوض مهما كانت أسبابه و مهما كان مصدره.

كما دعت إلى الإبتعاد عن مثل هذه الممارسات التي ما فتئت تتفاقم يوما بعد يوم، وإلى ضرورة الإحتكام إلى الرصانة والتعقّل في التفاعل مع اختلاف الرؤى ووجهات النظر.

هذا وشهدت الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم الاربعاء، والمخصصة لمواصلة النظر في مشروع قانون تنظيم العمل المنزلي، بحضور وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السنّ، حادثة اعتداء النائب الصحبي صمارة بالضرب في حق رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي مما أدخل حالة من الفوضى داخل قاعة الجلسة.

{if $pageType eq 1}{literal}