Menu

العيادي: النهضة لن تقوم بتسويات على حساب البلاد ولن تتخلّى عن المشيشي


 

سكوب أنفو-تونس

قال الناطق الرسمي باسم حركة النهضة فتحي العيادي، إنّ اللقاء بين رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان يوم أمس، اقتصر على الحديث عن الوضع العام بالبلاد، آملا في لقاءات أخرى مماثلة قد تأتي بالجديد.

وأضاف العيادي، خلال حضوره ببرنامج ميدو شو على إذاعة موزاييك اليوم الجمعة، ''كنا نأمل أن يخرج اللقاء بنقاط دقيقة وأن تكون نتائجه واضحة للتونسيين وللرأي العام"، مؤكدا عدم حصوله على تفاصيل من رئيس الحركة راشد الغنوشي بشأن اللقاء، بحسب قوله.

وأكدّ المتحدّث، أنّ حركة النهضة لن تقوم بتسويات على حساب البلاد، وأنّها متمسكة بحكومة هشام المشيشي، قائلا ''سبق وصرحنا أننا سندعم حكومة المشيشي، على أن تتحوّل شيئا فشيئا إلى حكومة سياسية، وفق تصريحه.

وطالب العيادي، بضرورة تقييم أداء الوزراء، معتبرا أنّ الوضع العام يحتاج لاستقرار ولا يحتاج لتغيير رئيس الحكومة، مبيّنا أنّه من الأفضل أن يواصل المشيشي مشواره على رأس الحكومة، على حدّ تقديره.

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}