Menu

رئيس غرفة الزراعات محذّرا: هناك رغبة لإلغاء البذور الأصلية الممتازة واستبدالها بأصناف جديدة


 

 

سكوب أنفو-تونس

حذّر رئيس الغرفة الوطنية للزراعات الكبرى، محمد الاسعد بن صالح، من خطورة تغييب البذور الأصيلة والمحلية ذات الإنتاجية العالية والجودة المرتفعة.

وأكدّ بن صالح، في تصريح لجوهرة أف أم، اليوم السبت، أنّ هناك تعاون مشترك بين الغرفة والبنك الوطني للجينات من أجل التشجيع على استعمال البذور والاصناف المحلية، من ذلك صنف "المساكني"، مبيّنا أنّه أثار إعجاب الجميع من حيث الإنتاجية، على حدّ تعبيره.

وكشف رئيس الغرفة، أنّ هذا الصنف قد حقق مردودية بـ 85 قنطار في الهكتار في بعض المناطق، إضافة إلى أنه يقاوم الجفاف والأمراض الفطرية، لكن تم استبداله بأصناف جديدة في عدد من الجهات على غرار القيروان ومساكن والقصرين، بحسب قوله.

وأكدّ بن صالح، أنّ هناك نيّة لإلغاء البذور الأصلية من تونس، لتجويع الشعب، على حدّ تصريحه.

 

{if $pageType eq 1}{literal}