Menu

بعد تعرّض القمودي وبن عون لمحاولة دهس: حركة الشعب تطالب الداخلية بفتح تحقيق وتتبّع المعتدي


 

 

سكوب أنفو-تونس

أعلنت حركة الشعب عن تعرّض النائبين المنتميان للحركة بدر الدين القمودي وعلي بن عون، أمس الجمعة، لمحاولة دهس واضحة بواسطة سيارة رباعية الدفع، تأكد أنها تحمل علامات إحدى الشركات الناشطة في مجال النفايات على مستوى مصب النفايات بمعتمدية عقارب من ولاية صفاقس.

وأدانت الحركة، في بيان لها، مساء أمس، محاولة الاعتداء السافرة التي استهدفت السلامة الجسدية للنائبين بدر الدين القمودي وعلي بن عون.

وحمّلت الحركة، وزارة الداخلية المسؤولية الكاملة عن تأمين حياة النائبين وسلامتهما الجسدية، داعية إيّاها إلى الاسراع بمتابعة المعتدي والتحقيق في أسباب هذه المحاولة، خاصة وأنّ الجهة التي تقف وراء الحادثة أصبحت معلومة.

وأكدّت حركة الشعب، أنّ كلّ محاولات الهرسلة والتضييق لن تثني نواب الحركة عن المضي قدما في فضح اللوبيات المتمعشة من الفساد، والأطراف السياسية الشريكة لها.

 

{if $pageType eq 1}{literal}