Menu

الطريفي مطالبا المشيشي بالاستقالة: يكفي ما فعلته بتونس حتى حزامك السياسي تخلى عنك


سكوب أنفو-تونس

اعتبر نائب رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، بسام الطريفي، أنّ وزارة الداخلية تعمدت الكذب والتزوير في تصريحات الناطق الرسمي باسمها، بخصوص حادثة سحل القاصر وتجريده من ملابسه.

وقال الطريفي، خلال حضوره ببرنامج ميدي شو على موزاييك اليوم الجمعة، إنّ "وزارة الداخلية لم يكفها اعتداء أعوانها على قاصر، بل تعمدت الكذب عليه وادعاء انه جرّد نفسه من ملابسه، وأنّ النيابة العمومية أكّدت أنّها تعرّضت للمغالطة من طرف اعوان الامن الذين اعتدوا على القاصر" داعيا إلى ضرورة استقالة المشيشي ووضع حدّ لانتهاكات دولة البوليس، على حدّ تعبيره.

واعتبر نائب رئيس الرابطة، أنّ هذه الحكومة انتهت ولفظها الشعب الذي نفذ صبره، قائلا للمشيشي، "استقل يكفي ما فعلته بتونس أنت وحكومتك لا أحد معك اليوم، حتى حزامك السياسي تخلى عنك".

وبيّن المتحدّث، أنّ هذه الحادثة تؤكد أنّ الإفلات من العقاب والتستر على مجرمين في الداخلية هي سياسة حكومة المشيشي، وأنّ مجلس نواب الشعب أصبح عاجزا على الخروج بالبلاد من جميع الأزمات، وخاصة في علاقة بالهيئات الدستورية التي ستحسم في مثل هذه الاعتداءات، بحسب قوله.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}