Menu

رابطة حقوق الانسان: صمت الحكومة عن الانتهاكات يعتبر تشجيعا لها وتكريسا للإفلات من العقاب


 

سكوب أنفو-تونس

أدانت الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان، العنف الذي يمارسه أعوان الأمن على المواطنين، والافراط في استعمال الغاز المسيل للدموع واستهداف الجميع دون استثناء.

وحمّلت الرابطة، في يبان لها، مساء أمس، مسؤولية هذه الممارسات لرئيس الحكومة والمكلف بوزارة الداخلية بالنيابة هشام المشيشي، الذي تعامل باستهتار مع هذه الممارسات، بما يوحي أنّ ممارسة العنف البوليسي هو خيار للحكومة الحالية في مواجهة الاحتجاجات والتحركات السلمية.

واعتبرت رابطة حقوق الانسان، أنّ صمت الحكومة المتواصل عن هذه الانتهاكات والاعتداءات يعتبر تشجيعا لها وتكريسا لمبدأ الإفلات من العقاب.

وطالبت الرابطة، النيابة العمومية بفتح تحقيق جدي لكشف أساب وفاة الضحية أحمد، وتحميل المسؤولية الكاملة لمن يثبت تورطه في ممارسة العنف والتعذيب.

 

{if $pageType eq 1}{literal}