Menu

ائتلاف صمود يطالب باستفتاء شعبي "لإنقاذ البلاد من السلطة الحاكمة"


سكوب أنفو-تونس

طالب ائتلاف صمود بما أسماه إعادة السلطة إلى الشعب التونسي عبر الاستفتاء الشعبي المباشر على النظام السياسي وذلك "لإنقاذ البلاد من براثن طمع وجشع السلطة الحاكمة وبعد تعطل كل المحاولات والمبادرات من أجل تغيير المنظومة عبر آلية الحوار".

ودعا الائتلاف، في بلاغ أصدره أمس الأحد، كل المواطنات والمواطنين "الغيورين على بلادهم الرافضين لانهيار الدولة ولفشل الانتقال الديمقراطي إلى الانخراط في عملية الإنقاذ عبر المساهمة النشيطة في التعبئة والضغط السلمي من اجل فرض تغيير النظام السياسي عبر آلية الاستفتاء"، مؤكدا سعيه لإنجاح التعبئة العامة والحشد الشعبي لفرض الاستفتاء من أجل تغيير المنظومة.

واعتبر "عجز الهيئة الوقتيّة لمراقبة دستورية مشاريع القوانين في البت في دستورية مشروع تعديل القانون الأساسي المتعلّق بالمحكمة الدّستورية وإحالته إلى رئيس الجمهورية، حلقة إضافية في مسلسل تخبط منظومة الحكم العقيمة وعجزها عن إيجاد المخارج للأزمات التي يفرضها الواقع السّياسي لضمان حدّ أدنى من الاستقرار وعائقا حقيقيا للسّير العادي لأجهزة الدّولة مساهمة بذلك في مزيد تردّي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصّعبة التي تعيشها البلاد". 

{if $pageType eq 1}{literal}