Menu

محمد بالنور: النهضة تغوّلت على الأحزاب والغنوشي استئصالي وإقصائي


 

 

سكوب أنفو-تونس

أكد الناشط السياسي، محمد بالنور، مساندته لرئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، ومشاركته في المسيرة التي نظمتها يوم السبت الفارط، دعما لها.

وأوضح بالنور، خلال حضوره بإذاعة إكسبراس اليوم الاثنين، أنّه لا منتمي لحزب عبير موسي، ولكنه يدعمها ويؤيدها، معتبرا أنّها الوحيدة القادرة على طرح المسائل الكبرى والدّفاع عن الشعب، على حدّ تعبيره.

ولفت المتحدّث، إلى أنّ حركة النهضة حلمها الإسلام السياسي والتمكين من السلطة تماما، قائلا، "أعتقد أن الديمقراطية اليوم في تونس مهددة والتعددية غير موجودة"، معتبرا أنّنا نعيش في شبه نظام الحزب الواحد، بحسب قوله.

واعتبر بالنور، أنّ حركة النهضة متغوّلة على الأحزاب، وأنّ هناك أيضا غياب الرقابة المالية على الأحزاب وغياب تكافؤ الفرص، مطالبا بتطبيق مقاومة الفساد على الأحزاب السياسية أوّلا، على حدّ تقديره.

وأكدّ الناشط السياسي، أنّ رئيس مجلس نواب الشعب لا يقدم حقائق لنوابه، معتبرا أنه شخص استئصالي وإقصائي، على حدّ تعبيره.

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}