Menu

الدكتورة بن خليل: الآن عدد الإصابات سيرتفع من جديد بشكل مخيف


سكوب أنفو-تونس

كشفت الدكتورة جليلة بن خليل، الناطقة الرسميّة للجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا، تسجيل ارتفاع قالت إنه سيكون كبير في عدد الإصابات، واصفة هذا السيناريو بالمخيف، مذكرة بأن المعدل الحالي مرتفع.

وبيّنت بن خليل، في تصريح لإذاعة موزاييك، اليوم الخميس 3 جوان 2021، أنّ نسق الإصابات في تونس لم ينخفض بصفة تجعلنا نقول إننا خرجنا من هذه الموجة والخطورة تتمثل في أن مستوى الإصابات الآن سيرتفع مقارنة بما سبق، سيرتفع عدد الإصابات من جديد بشكل كبير وهذا مخيف مع العلم أنّ الوضع الوبائي في تونس مرتفع ولدينا 100 إصابة على أكثر من 100 ساكن وهذا وفقا للمعدل العام وهو أكثر ارتفاع في بعض المناطق.

وتابعت” هناك مناطق تبلغ 190 على 100 ألف وهناك مناطق تصل الى 160 على 100 ألف ساكن وهناك تفاوت في الاصابات بين المناطق…عدنا لارتفاع الاصابات معدل التحاليل الايجابية اليومية بلغ 20 % وهي نسبة مرتفعة “.

وتابعت “اللجنة ستقترح أيضا تلقيح سريع لسكان اية منطقة او حي يسجّل ارتفاع كبيرا وسريعا في عدد الاصابات مع اقرار الغلق التام”.

من جهة اخرى ابرزت ان اللجنة ستقترح إجراء تحليل إجباري في اليوم الـ5 للوافدين من الخارج .

كما أشارت بن خليل إلى "بما أنّه من غير الممكن إقرار حجر إجباري فبالتالي يتم إجبار الذين سيقومون بالحجر بمنازلهم بإجراء تحليل للمراقبة في اليوم الخامس وإذا كانت النتيجة إيجابية يخضعون لحجر إجباري لأن الشخص سيكون بالنظر لنتيجة التحليل حاملا للفيروس ويمكن اأن ينقل العدوى لأطراف أخرى".

كما شدّدت الدكتورة جليلة بن خليل على التأكيد على منظومة "احمي" التي يجب التسجيل بها قبل الصعود إلى الطائرة، "ستحدث فيها بعض التغييرات حتى نتمكن من متابعة الاشخاص الذين يؤدون الحجر في منازلهم وكنا قد أكدنا على ضرورة مراقبة الحجر الذاتي في المنازل"، مشيرة إلى إمكانية اجراء التحاليل السريعة بدل "بي سي آر" للتثبت إن كان الشخص حاملا للفيروس. 

{if $pageType eq 1}{literal}