Menu

الرحوي: النهضة تلهث خلف الحوار الوطني للحفاظ على موقعها ولابدّ من الإطاحة بحكومة المشيشي


 

 

سكوب أنفو-تونس

أكدّ النائب في البرلمان منجي الرحوي، أنّ حركة النهضة أكثر طرف يلهث وراء الحوار ليس حبا فيه، بل للبحث عن مخرج لها.

وحمّل الرحوي، خلال حضوره ببرنامج هنا شمس، على شمس أف أم، اليوم الأربعاء، حركة النهضة مسؤولية الوضع الاقتصادي والاجتماعي والأمني، مؤكدا أنّها محصورة في الزاوية، وتسعى للحفاظ على موقعها، بحسب قوله.

وفي سياق أخر، دعا النائب القوى الشبابية والوطنية التي تنشط منذ 14 جانفي للتحرك والاجتماع ووضع خارطة طريق للإطاحة بحكومة هشام المشيشي، على حدّ تعبيره.

وأكدّ الرحوي، أنّ الحل الوحيد هو الاحتجاج للإطاحة بحكومة ماتت سريريا وإكرام الميت دفنه، على حدّ تعبيره.

ودعا إلى ضرورة طرح خارطة طريق جديدة وواضحة للنهوض بالبلاد، وتفادي عملية القتل الجماعي للتونسيين من خلال توافق كل القوى الشبابية والمعارضة والقوى الوطنية والمعارضة، بحسب قوله.

واعتبر المتحدّث، أنّ إملاءات صندوق النقد الدولي تندرج ضمن توجه لتفقير التونسيين بزيادة الأسعار لصالح إثراء حفنة من المستثمرين، بحسب تصريحه.

 

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}