Menu

حركة النهضة تدين التتبعات والتضييقات على المدونين والإعلاميين


 

 

سكوب أنفو-تونس

عبّرت حركة النهضة عن رفضها لكلّ أشكال التتبّعات والتضييقات على المدونين والإعلاميين وأصحاب الفكر والرأي، بعد إحالة مدّون على المحكمة العسكرية بسبب تدوينة له.

وأكدّت الحركة، في بلاغ لها، مساء الثلاثاء، تمسكها ودفاعها المطلق عن حرية التعبير المكفولة بالدستور التونسي، ورفضها لمحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية.

ودعت النهضة، كافة الفاعلين والمؤثرين في الفضاء الافتراضي بجميع محامله التعبير عن أفكارهم وآرائهم في إطار الاحترام والموضوعية، بما لا يمسّ من المؤسسات والأشخاص.

ويشار إلى أنّه تمّت إحالة مدّون على شبكات التواصل الاجتماعي على المحكمة العسكرية بسبب تدوينة له تعرّض فيها لرئيس الجمهورية قيس سعيّد، وتمّ إصدار بطاقة إيداع ضدّه.

{if $pageType eq 1}{literal}