Menu

النهضة تنبه من خطورة الصراع والقطيعة بين مؤسسات الدولة وتدعو سعيّد للتشاور واحترام المؤسسات


 

 

سكوب أنفو-تونس

دعت حركة النهضة إلى ضرورة التزام كل مؤسسات الدولة بالدستور والصلاحيات المحددة لها، مشدّدة على أهمية الحوار والتنسيق بينها لترتيب أولويات البلاد، منبهة إلى خطورة الصراع والقطيعة بين مؤسسات الدولة.

وذّكرت الحركة، في بيان لها، اليوم الخميس، بدعوات رئيس الحركة ورئيس مجلس نواب الشعب اللقاء والحوار بين رئيس الدولة ورئيس البرلمان ورئيس الحكومة، لكن دون استجابة.

ودعت النهضة، إلى الحوار بين الأحزاب السياسية والمنظمات الوطنية، مؤكدة مساندتها لمبادرة الحوار الوطني لاتحاد الشغل، التي لاتزال في انتظار التفاعل الإيجابي من رئاسة الجمهورية.

ودعا المكتب التنفيذي للحركة، رئيس الدولة الى تفعيل ما ورد في كلمته الاخيرة من حديث عن احترام للمؤسسات وصلاحياتها وللتشاور والتعاون بينها، في إطار وحدة الدولة والالتزام بالدستور.

كما طالب المكتب، مجلس نواب الشعب إفادة الرأي العام بشأن ما تكرر من اتهامات صادرة عن رئيس الجمهورية تتعلق بمطالب رفع الحصانة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}