Menu

الخرايفي: إزدحام البيانات الفضفاضة والفردية يدّل على بؤس السياسة والسياسيين في تونس


 

 

سكوب انفو-تونس

قال الباحث في القانون الدستوري، رابح الخرايفي، إنّ بعض البيانات تدل على بؤس السياسيين والسياسة في تونس، مستشهدا ببيان الأميرال ومستشار الأمن القومي السابق كمال العكروت.

واعتبر الخرايفي، في تدوينة له، اليوم الأربعاء، أنّ بيان العكروت المنشور على صفحته بيان فردي، ومصاغ بألفاظ عامة غير دقيقة وحاملة لصفات عسكرية، وبلغة ركيكة أحيانا مذّكرا ببيان الحزب الجديد تحت اسم 'الحزب البورقيبي البلعيدي الحر'، على حدّ تعبيره.

وأكدّ الباحث، أنّ هناك ازدحاما في البيانات والمبادرات ودعوات إنقاذ تونس هذه الأيام، لكن في المقابل لا تنتج هذه البيانات أي آثار جدية وناجعة، ولا تخلق غير التشويش وتكريس مزيد من عدم ثقة الناس في السياسيين والعمل السياسي، بحسب تقديره.

وبيّن الخرايفي، أنّها لا تدّل إلاّ على الفقر في التصور وتقديم حلول لمشاكل البلاد، على حدّ قوله.

{if $pageType eq 1}{literal}