Menu

الطاهري: تسميم الوضع في البلاد من خلال التسريبات وراءه جهات أجنبية تصول وتجول بتواطؤ لا يخفى على أحد


سكوب أنفو-تونس

كشف الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، سامي الطاهري، أن "ما يجري من تسميم للوضع في البلاد من خلال التسريبات والدسائس والاتهامات المتبادلة بالانقلابات وغير ذلك من العفن داخل جزء من الطبقة السياسية وبين القصور سيكون كارثة على البلاد".

وأضاف الطاهري، في تدوينة له اليوم الثلاثاء على حسابه الرسمي بموقع الفايسبوك أن ذلك "قد يكون مقدّمة لفواجع كثيرة، خاصّة إذا علمنا أنّ وراء أغلب هذه الدسائس الخسيسة جهات أجنبية ترتع في البلاد بلا رقيب ولا حسيب بل تصول وتجول بتواطؤ لا يخفى على أحد من أطراف تتصارع على الحكم وتستقوي بالأجنبي وولاؤها لغير تونس".

وقال "أوقفوا هذا السقوط فأنتم تدمّرون كلّ شيء وتقطعون أي طريق للإنقاذ.. إدانتكم جميعا واجبة..".

وكان موقع "ميدل إيست آي" البريطاني نشر وثيقة وصفت بأنها "سرية للغاية" قال إنها مسربة من مكتب مديرة الديوان الرئاسي التونسي نادية عكاشة -يعود تاريخها إلى 13 ماي 2021 تتحدث عن تدبير خطة لـ "دكتاتورية دستورية" في تونس. 

{if $pageType eq 1}{literal}