Menu

اتّحاد الشغل يدعو أعوان القباضات إلى العودة إلى العمل


سكوب أنفو-تونس

دعا الاتحاد العام التونسي للشغل، كافّة أعوان المحاسبة والجباية العمومية والاستخلاص إلى "العودة إلى العمل واستئناف جهودهم خاصّة في هذا الظرف الدقيق الذي تمرّ به البلاد".

وأكد المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل، في بيان له، اليوم الجمعة، "تمسكه بحماية حقوق أعوان المالية غير مجزّأة"، مذكّرا بجهوده من أجل إقرار النظام الأساسي الخاصّ لأعوان الهيئة العامة للجباية والمحاسبة العمومية والاستخلاص والتصديق عليها في انتظار التعجيل بتركيزها.

وشدّد على "متابعة كلّ الملفّات العالقة المتّصلة بالحقوق المشروعة للأعوان"، محمّلا وزير المالية "مسؤوليّته في توتير المناخ الاجتماعي"

يشار إلى أن أعوان الجباية والمحاسبة العمومية والاستخلاص يواصلون منذ أكثر من ثلاثة أسابيع تنفيذ إضراب مفتوح عن العمل، أثار موجة استياء وغضب في صفوف المواطنين بسبب تعطل مصالحهم جراء توقف جميع الخدمات المسداة لاسيما بالقباضات المالية.

ويأتي هذا الاضراب العام احتجاجا على التقليص من منحة الاستخلاص السنوية بنسبة تتراوح ما بين 15 و25 بالمائة وللمطالبة بإدراج اتفاق 5 زائد 5 المتعلّق بالنظام الأساسي الخاص بسلك الجباية والمحاسبة العمومية في الرائد الرسمي.

وكان وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، علي الكعلي، اعتبر خلال جلسة عامة بالبرلمان الثلاثاء الماضي أن الإضراب المفتوح لأعوان القباضات المالية "قرار سياسي وليس نقابي"، مشددا على رفض الحكومة لأن تكون مصالح المواطنين وأجورهم "رهينة البعض ممن يريدون تحصيل امتيازات إضافية"، وداعيا أعوان القباضات المالية إلى استئناف العمل وعدم تعطيل مصالح المواطنين في انتظار التفاعل مع مطالبهم عندما تكون الحكومة قادرة على ذلك.

  

{if $pageType eq 1}{literal}