Menu

في غياب تفعيل قانون 58: مقتل رفقة الشارني يثير الجدل


سكوب أنفو-تونس

أكد فوزي الداودي الناطق باسم المحكمة الابتدائية بالكاف أنه تم الاحتفاظ بعون الحرس الذي أقدم يوم أمس على قتل زوجته بطلقات نارية من مسدسه.

وأبرز الداودي في تصريح لإذاعة موزاييك، اليوم الاثنين 10 ماي 2021، أن المعطيات الأولية المتوفرة لديه تشير إلى ان الزوج فتح النار على زوجته 5 مرات اثر خلاف نشب بينهما قال إن أسبابه مازالت مجهولة.

وأضاف أن المعاينات الأولية تؤكد إطلاق 5 رصاصات وأن الطبيب الشرعي هو الذي سيحدد إن كانت قد أصابت كلها الزوجة الهالكة لافتا إلى أن الضحية لم تفارق الحياة على عين المكان وإنما بعد نقلها إلى مستشفى الكاف.

وأكد أن الزوجة كانت قد تقدمت قبل ذلك بشكاية في العنف الزوجي مضيفا أن الزوج والزوجة مثلا يوم الجمعة الماضي بموجب ذلك أمام النيابة العمومية.

وأشار إلى أن الصلح تم بين الطرفين بناء على الروابط الأسرية التي تجمع بينهما وأيضا بناء على مصلحة الطفل لافتا إلى ان الزوجة أعربت خلال الجلسة عن إسقاط حقها في تتبع زوجها وإلى أنهما غادرا المحكمة في ظروف عادية.

وأبرز أنه رغم أن الإسقاط كان يمكن أن يفضي إلى حفظ القضية، أحالت النيابة العمومية الزوج على المجلس الجناحي من أجل الاعتداء بالعنف الشديد على القرين مؤكدا انه لم يكن من المعروف لدى النيابة العمومية ان الزوجين كثيري الخلافات.

وأضاف أن  قاضي التحقيق تعهد بالقضية وأنه أسند إنابة عدلية إلى فرقة الأبحاث بالقرجاني، لافتا إلى أن الأبحاث في القضية مازالت في بدايتها وإلى أنه سيتسنى معرفة أكثر تفاصيل بمزيد التعمق في الأبحاث.

و يشار إلى  أن العديد من الناشطات و الناشطين في حقوق المرأة طالبن و طالبوا بتفعيل القانون  58 المتعلق بتجريم العنف ضدّ المرأة و الذي بقي في رفوف الأمنيين و السياسيين حتى يتسنى للمعتديين الإفلات من العقاب. 

{if $pageType eq 1}{literal}