Menu

الطاهري للعريّض: كلامك فتنة.. والحوار آت لا محالة


سكوب أنفو-تونس

ردّ سامي الطاهري، الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل والناطق باسمه، على تصريح للقيادي بحركة النهضة علي العريض أكد فيه أن "الحوار من دون رئاسة الجمهورية ليس مستحيلا إذا أصرت على ذلك"، معتبرا ذلك فتنة.

واعتبر الطاهري، في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فايسبوك، اليوم السبت 8 ماي 2021، القول إنّ "الحوار من دون الرئاسة ليس مستحيلا إذا أصرّت على ذلك" هو فتنة.

وأضاف "وأهم من يعتقد أنه يمكن أن ينتظر الحوار وحده من الأمام فيأتيه من الخلف."

وكان نائب رئيس حركة النهضة علي العريض، قد أكد في تصريح لموقع "العربي الجديد " أول أمس، أن إمكانية وجود الرئاسة في الحوار الوطني لا تزال قائمة وأن الأفضل أن يكون الرئيس راعياً ومشاركاً.

 وشدّد على انه بإمكان رئيس الجمهورية استعادة موقعه إذا تجاوز حالة الاصطفاف وفق تعبيره.

واستدرك العريض "لكن الحوار دون الرئاسة ليس مستحيلاً إذا أصرت على ذلك، ويمكن أن يتم بين الأحزاب والمنظمات الاجتماعية ويفضي إلى خير كثير للبلاد". 

{if $pageType eq 1}{literal}