Menu

شركة شال النفطية تقرّر مغادرة تونس نهائيا سنة 2022


 

 

سكوب أنفو-تونس

نقلت وكالة الأناضول عن مسؤول بوزارة الصناعة، أن شركة "رويال داتش شال" النفطية قررت مغادرة تونس خلال شهر جويلية 2022.

وأفاد مدير عام المحروقات بوزارة الصناعة التونسية، رشيد بن دالي، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أمس الأربعاء، إن تاريخ مغادرة الشركة هو تاريخ انتهاء رخصة استغلال حقل "ميسكار" بولاية قابس، حيث سيعود استغلال الحقل إلى تونس.

وأوضح بن دالي، أن الشركة تقدمت أيضا بطلب للتخلي عن حقل "صدر بعل" بولاية صفاقس في جويلية 2022، قبل انتهاء الآجال المحددة سنة 2035.

وقد برّرت الشركة قرارها بأنها تعتزم الخروج من أنشطة الاستكشاف وإنتاج النفط والغاز، وأنها يمكن أن تعود إلى تونس للاستثمار في الطاقات البديلة.

وبيّن مدير عام المحروقات، أن محطّات توزيع البترول التابعة لشركة "شال" ستظل تنشط في تونس، بحسب تصريحه.

ويشار إلى أنّ شركة رويال داتش شال، قد نشرت على حسابها بتويتر أنّها قرّرت مغادرة تونس نهائيا سنة 2022، علما وأنّها تنشط في تونس منذ 99 عاما، وهي شركة نفط متعددة الجنسيات بريطانية وهولندية الأصل، تعتبر ثاني أكبر شركة طاقة خاصة في العالم، وكانت قد قرّرت بيع أصولها في تونس سنة 2017، لكنها تراجعت بسبب نزاعات قانونية مع الحكومة التونسية.

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}