Menu

نقابة حماية الشخصيات والمنشآت تتّهم الداخليّة ب "تسييس" قرارات توفير الحماية الأمنية


سكوب أنفو-تونس

كشفت النقابة القطاعية لإدارة حماية الشخصيات والمنشآت عن معطيات خطيرة بخصوص ملف الحماية الأمنية، مؤكدة أن قرارات توفير الحماية الأمنية سياسية وأن اللجنة المكلفة بذلك صلب وزارة الداخلية أصبحت لجنة شكلية، مشيرة إلى عدم وجود دليل عمل بالنسبة لأعوان المكلفين بالمرافقات الأمنية.

ودعت النقابة منظوريها إلى حمل الشارة الحمراء ليومين انطلاقا من اليوم الخميس 6 ماي 2021، احتجاجا على تعرضهم للهرسلة.

وأوضحت النقابة في بيان صادر عنها، أن اجتماعا طارئا، عقد أمس الاربعاء، إثر تعرّض عون مرافقة مكلف بحماية أحد الشخصيات السياسية للهرسلة من طرف قيادات الإدارة العامة لوحدات التدخل دون ان تذكر أسباب هذه الهرسلة.

واتهمت النقابة سلطة الإشراف بـ "التملص من معالجة المشاكل التي تحدث أثناء قيام الأعوان بمهامهم" وبـ "التهرب من إعطاء تعليمات واضحة ودقيقة لتحديد مهام عون المرافقة لتجنب المساءلة الإدارية وعدم تحملها لمسؤولياتها في وضع دليل عمل لمنظوريها والتهرب من المسؤولية وإلقائها على عاتق أعوان التنفيذ المكلفين بالمهام"، مشيرة إلى أنّ ذلك يعرضهم لاحقا إلى "المؤاخذة الإدارية إثر قيامهم باجتهادات تفرضها طبيعة العمل الميداني وذلك بعد تخلي القيادات عن دورها".

وانتقدت النقابة القطاعيّة عمل لجنة الخبراء بوزارة الداخلية التي قالت إنها "تحولت إلى مجرد لجنة شكلية أكدت أن دورها يقتصر على المصادقة على التعليمات السياسية لتمكين شخصيات معينة من المرافقة الأمنية دون إحترام الآراء التقنية لأهل الاختصاص ودون وجود اثباتات حتمية لتهديدات مؤكدة".

وأبرزت أنّ "سلطة الإشراف اعتزمت تمكين أحد الشخصيات السياسية من مرافقة أمنية رغم عدائه الصريح للمؤسسة الأمنية وارتباطه بأجندة سياسية وفكرية تسعى لضرب وزارة الداخلية"، مشدّدة على أن "ذلك أدى إلى حالة من الاحتقان والغليان في صفوف أفراد مصلحة المرافقات".

ودعت إدارة حماية الشخصيات والمنشآت، سلطة الاشراف لـ "وضع حد لهذه المهازل وتحمل كل طرف مسؤوليته وتوفير الحماية الإدارية والقانونيّة لأعوان المرافقة وفرض احترامهم من طرف الشخصيات التي يتم تأمينها".

وطالبت النقابة بـ "الإيقاف الفوري للتتبعات الإدارية تجاه أعوان المرافقة” الذين قالت أنّه تمّ "تهميشهم وسلب حقوقهم".

ودعت النقابة منظوريها لـ "الاستعداد لخوض جملة من النضالات خلال الأيام القليلة القادمة".

  

{if $pageType eq 1}{literal}