Menu

تحيا تونس: حرية الصحافة والكلمة الحرة حق دستوري ومكسب لا تراجع فيه


سكوب أنفو-تونس

أعربت حركة تحيا تونس، عن مساندتها اللامشروطة لحرية الصحافة والإعلام، معتبرة أن هذا القطاع يشهد صعوبات عديدة، في ظل تنامي خطابات الكراهية والعنف، جعلت تونس تتراجع ولأول مرة بعد الثورة في ترتيب حرية الصحافة لسنة 2021.

وأكدت الحركة، في بيان أصدرته بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة 3 ماي، أن حرية الصحافة والكلمة الحرة حق دستوري ومكسب  مطلق لتونس بعد ثورة 2011، لا تراجع فيه ولا مساومة، و دعامة ضرورية لبناء ديمقراطية حقيقية.

وشددت تحيا تونس، على ضرورة ضمان الديمومة الاقتصادية للمؤسسات الإعلامية، وتحسين الوضعية المادية الصحفيين والعملة وحمايتهم من الاعتداءات، واستعجال النظر في مشروع القانون الاساسي المتعلق بالاتصال السمعي البصري من اجل تعزيز دور الهايكا و مدها بالصلاحيات و الآليات الكفيلة بتنظيم القطاع.

كما دعت إلى تعزيز حضور المرأة في المؤسسات الإعلامية ومراكز القرار داخلها، والعمل على تحسين مردودية العمل الصحفي من خلال شبكات الانترنات، فضلا عن التزام الدولة بواجبها الدستوري في حماية قطاع الصحافة و الإعلام.

  

{if $pageType eq 1}{literal}