Menu

وزير الخارجية الجزائري يبحث مع نظيره الأمريكي ملفات ليبيا ومالي والصحراء


سكوب أنفو- وكالات

قال وزير الخارجية الجزائري، "صبري بوقدوم"، إنه بحث هاتفيا مع نظيره الأمريكي "أنتوني بلينكن" العديد من القضايا الإقليمية وسبل تعزيز الشراكة بين البلدين وتقوية الشراكة الاستراتيجية بين الجزائر والولايات المتحدة الأميركية في مختلف المجالات.

وأضاف بوقدوم، في تغريدة على موقع تويتر أمس الخميس، أنه تبادل مع نظيره الأمريكي وجهات النظر حول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك خاصة الأوضاع في الصحراء الغربية، ليبيا ومالي".

يذكر أنه في ديسمبر الماضي، اعترفت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بسيادة المغرب على منطقة الصحراء ووعدت بفتح قنصلية في الداخلة، فيما لم تعلق الإدارة الجديدة للرئيس الأمريكي جو بايدن على موقفها من السيادة.

وتسعى جبهة "البوليساريو" المدعومة من الجزائر إلى استقلال الصحراء، وهي منطقة صحراوية شاسعة يسيطر عليها المغرب منذ انسحاب إسبانيا في عام 1975.

{if $pageType eq 1}{literal}