Menu

عبو: القضاء مرتهن لدى جهة سياسية


 

سكوب أنفو-تونس

اعتبرت النائبة عن التيار الديمقراطي سامية عبو أنّ الدولة ومؤسساتها مرتهنة لدى "السياسيين المجرمين الذين يجب محاسبتهم ولوبيات تستنفع بقرارات الدولة" وأنّ "القضاء مرتهن لدى جهة سياسية"، مشيرة إلى أنّه لا دخل لتفعيل الفصل 80 من الدستور بمدنية الدولة.

ولفتت عبو، خلال حضورها اليوم الخميس 29 أفريل 2021، بالإذاعة الوطنية، إلى أنها قريبة إلى توجهات وفلسفة رئيس الجمهورية التي يحملها لتونس وإلى أنّها ليست قريبة منه على المستوى الفعلي وعلى مستوى اللقاءات، مذكرة بأنّ آخر لقاء لها برئيس الجمهورية كان مع النواب.

وقالت بخصوص 'وسادة' رئيس الحكومة هشام المشيشي "هناك فرق بين الحزام والوسادة …منذ أتى هشام المشيشي وتونس نائمة والمجلس نائم وغائب ولم يعد يقوم بدوره.. في النظام الداخلي للمجلس لدينا حوار شهري مع الحكومة.. المشيشي لم يحضر للبرلمان ولو لمرة وكان مبرمجا أن نجتمع به يوم الجمعة المنقضي ولم يأت".

وحول دعوتها إلى تطبيق الفصل 80، قالت عبّو إنّ "لا دخل لمدنية الدولة بالفصل 80 وهو فصل موجود في الدستور ومدنية الدولة تتمثل في تطبيق الدستور ولا شيء غيره، صفحات النهضة وأقلامها المأجورة أقامت حملة ضد هذا …ما حدث هو أننا قلنا لم يعد هناك قضاء يؤتمن للحصول على الحقوق والدليل أن ملفاتهم حول تبييض الأموال والابتزاز غير موجودة في القضاء وبالتالي القضاء مرتهن لدى جهة سياسية".

 

{if $pageType eq 1}{literal}