Menu

الناصفي: مطالبة رئيس الجمهورية بتطبيق قانون حالة الطوارئ خرق للدستور ولمبدأ الفصل بين السلط


 

 

سكوب أنفو-تونس

انتقد رئيس كتلة الإصلاح حسونة الناصفي، مطالبة رئيس الجمهورية بتفعيل حالة الطوارئ ونشر الجيش في البلاد، واعتماد القضاء العسكري للزج بالفاسدين في السجون.

وأوضح الناصفي، خلال حضوره ببرنامج الماتينال على شمس أف أم، اليوم الأربعاء، أنّ تطبيق حالة الطوارئ بمقتضى أمر، الذي أجمع الجميع على أنّه غير دستوري بما فيهم رئيس الجمهورية نفسه، ومطالبته اليوم بتطبيقه، واصفا ذلك بالتناقض، بحسب تعبيره.

واعتبر النائب، مطالبة الرئيس بنشر الجيش وتحوّله إلى سلكة قضائية تحكم وتقيّم الجميع، أمر مناقض لمبدأ الفصل بين السلط، وتجاوز صارخ للدستور، مشيرا إلى أنّ الامر المنظم لحالة الطوارئ لديه حدود وأسباب وُضع من أجلها، معتبرا أنّ مجال تطبيقه اليوم فيه خرق للنص الأصلي، لأنه غير دستوري، ولا يمكن تطبيقه بعد دستور 2014، وفق توضيحه.

ودعا الناصفي، رئيس الدولة إلى تقديم مبادرة لتنظيم حالة الطوارئ وجعلها قانونية ودستورية، ومبادرة لتنظيم المحكمة العسكرية، على حدّ قوله.

{if $pageType eq 1}{literal}