Menu

وزير الصّحة: المستشفيات لم تصل إلى مرحلة اختيار من سيتمّ التكفّل به ومن ستتّخلى عنه


سكوب أنفو-تونس

كشف وزير الصحة، فوزي المهدي، وجود 48 معتمدية تعيش تضاعفا في عدد الحالات الإيجابيّة نظرا لعدم تطبيق الإجراءات الوقائيّة على غرار ارتداء الكمامة واحترام التباعد الاجتماعي، مشيرا إلى أن "أكبر مؤشّر على خطورة الوضع الوبائيّ هو الضغط الكبير الدي تشهده المؤسّسات الصحيّة".

وحول توصيات اللجنة العلمية، أفاد وزير الصحة، لدى حضوره، مساء أمس الاثنين 26 أفريل 2021، بالقناة الوطنيّة، أنه من المنتظر أن تقدم اللجنة التي توزّعت على خمسة فرق، تقريرها حول تطوّر الوضع الوبائيّ اليوم الثلاثاء خلال اجتماعها مع لجنة الوطنيّة لمجابهة كورونا.

وخلافا  لما نشره بعض الأطباء خلال الأيام القليلة الماضية حول حصول ضغط على المستشفيات الأمر الذي أجبرهم على اختيار المرضى حسب حالتهم الصحية وأعمارهم، أكد وزير الصحة أن المستشفيات لم تصل إلى مرحلة اختيار من سيتمّ التكفّل به في المستشفى ومن سيقع التخلّي عنه، مشدّدا على أنّ "منظومتنا الصحيّة لازالت صامدة رغم الارهاق النفسيّ".

ورجّح  وزير الصحة إمكانية اللجوء إلى القطاع الخاص للتكفل بمرضى كورونا في صورة حدوث ضغط في القطاع العام و إذا وصل القطاع العام إلى حالته القصوى.

و شدّد فوزي المهدي في حواره التلفزي، على أن  تحليل فيروس كورونا  PCR هو تحليل مجّاني في القطاع العام، و تم التخفيض فيه بالنسبة للقطاع الخاص إلى 170 دينار، أيضا كثف وزير الصحة عن تطوير تونس لتحاليل من صنف PCR قادرة على كشف كلّ أنواع السلالات حتّى المستجدّة منها.

و حول عمليات اللقاح التي انطلقت منذ يوم 13 مارس المنقضي، أشار الوزير إلى أن اللقاح الألماني الأمريكي فايزر يوفر إلى حدود هذا الأسبوع 80 ألف لقاح أسبوعيا.

و يذكر أن وزارة الصحة كانت قد فتحت  المجال أمام جميع المواطنين للتسجيل في منظومة ايفاكس الخاصة بحملة التلقيح و بلغ العدد الإجمالي للمسجّلين إلى حدود أمس الاثنين 1328941 مواطن، فيما بلغ العدد الإجمالي للتلاقيح إلى حدود الأحد  320009  ملقح.

  

{if $pageType eq 1}{literal}