Menu

اتّهمه بالانحياز المفضوح/ السنّوسي: وكيل الجمهورية أسدى تعليمات بعدم قبول إنابة المحامين في قضية الهايكا


 

 

سكوب أنفو-تونس

أكدّ عضو الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري هشام السنوسي، أنّ هناك استسهالا في تفكيك مؤسسات الدولة، وخرق للقانون.

أفاد السنوسي، في مداخلة للإذاعة الوطنية، اليوم الاثنين، بأنّ هيئة الدفاع عن رئيس الهيئة والمراقبين الاثنين، دخلت في اعتصام مفتوح بمقر فرقة الأبحاث العدلية بزغوان، بعد ورود تعليمات شفاهية من وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بزغوان لفرقة الأبحاث بعدم قبول إعلامات النيابة للمحامين، ومنعهم من إنابة أعضاء الهيئة في هذه القضية، بحسب قوله.

وقال عضو الهية، إنّ المحامين لن يرفعوا اعتصامهم إلاّ بعد قبول انابتهم في هذه القضية، وقاموا بإعلام الهيئة الوطنية للمحامين وجمعية المحامين الشبان والمجتمع المدني لمساندتهم، بحسب تصريحه.

واعتبر السنوسي، أنّ ما قام به وكيل الجمهورية خرق للقانون وفق المحامين، وانحياز واضح منه لطرف بعينه في القضية، وأيضا عدم التزام بالإجراءات القانونية، والمسؤولية في الأبحاث، على حدّ تعبيره.

ولفت إلى أنّ سعيد الجزيري تقدّم بشكاية بصفته كنائب، معتبرا أنّ بعض الأحزاب والنواب يغلبون مصالحهم الحزبية، ويستقووا على مؤسسات الدولة بخرق القانون، مشدّدا على أنّ الهيئة لن تسمح بتطويع مؤسسات الدولة لخدمة المصالح الحزبية، بحسب تأكيده.

 

{if $pageType eq 1}{literal}