Menu

البرعومي: نبرة ولهجة رئيس الجمهورية تغيّرت منذ عودته من مصر في اتّجاه مهاجمة الاسلاميين


 

 

سكوب أنفو-تونس

أكدّ القيادي بحركة النهضة خليل البرعومي، أنّه تمّ انتخاب رئيس الجمهورية على أساس الدستور، لكنّه انزاح عن مبادئه واحتكر تأويله في عديد المناسبات.

وقال البرعومي، خلال حضوره بإذاعة إي أف أم، اليوم الأربعاء، إنّ عمليات تجاوز الدستور من قبل رئيس الجمهورية تكرّرت، وهو ما من شأنه تعطيل دواليب الدولة، متّهما إيّاه بفرض قراءاته للدستور على الجميع، وفق تعبيره.

واتّهم المتحدّث رئيس الدولة، بتعطيل المحكمة الدستورية والتحوير الوزاري، وضرب مؤسسات الدولة وعدم احترام الدستور وتعطيل آليات الديمقراطية، بحسب قوله.  

ولفت إلى أنّ رئيس الجمهورية أهان في عديد المناسبات رئيس الحكومة ورئيس البرلمان، منتقدا الخطاب الذي ألقاه أمام القوات الأمنية بمختلف أسلاكها، وإقحامها في الصراع السياسي، على حدّ تصريحه.

ودعا البرعومي، لضرورة تنظيم حوار وطني في علاقة أيضا بمسألة الدستور، مؤكدا إصرار حركته على تنظيمه لأن لا حلّ اليوم للأزمة غيره، بحسب تعبيره.

وبيّن أنّ حركة النهضة مستهدفة في جزء كبير منها من قبل رئيس الدولة، موّضحا أنّ "الحركة ليست في خلاف شخصي مع سعيّد، لكنّها ترفض الانزياح بالدستور الذي انتخب على أساسه، وضرورة احترامه من الجميع".

وأشار إلى نبرة ولهجة رئيس الجمهورية تغيّرت منذ عودته من مصر، في اتّجاه مهاجمة الإسلاميين والإسلام السياسي، لافتا إلى أنّ الوعيد والتهديد لا طائل منه وإن كان لديه ملّفات فليتوّجه بها إلى القضاء، على حدّ عبارته.

 

{if $pageType eq 1}{literal}