Menu

النيابة العسكريّة تستدعي الخياري كمتّهم


سكوب أنفو-تونس

أكّد النائب راشد الخياري أن النيابة العسكرية قامت بدعوته كمتهم بعد الفيديو الذي قام بنشره والذي وجه فيه اتهامات خطيرة لرئيس الجمهورية قيس سعيد.

وكتب الخياري، في التدوينة التي نشرها على صفحته على فايسبوك، مساء أمس الثلاثاء 20 أفريل2021، أنّ "النيابة العسكرية التي رئيسها المباشر هو قيس سعيد شخصيا تستدعي النائب راشد الخياري كمتهم لا كشاهد رغم فتح النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية قضية في ذات الشأن وتريد مثول النائب أمامها كشاهد لا كمتهم".

واستنكر النائب استدعاءه كمتّهم ووصف الدعوة بالملاحقة قائلا "ملاحقة نائب شعب والعمل على سجنه بدلا من سماعه كشاهد وأخذ ما لديه في ملف القضية أمر يبعث على الريبة النائب راشد الخياري يُلاحق اليوم لسبب وحيد "كيف تحصلت على كل تلك الوثائق"، وعليه تجري حاليّا عملية إرهاب كبيرة لشخصه".

وقامت النيابة العسكرية بفتح بحث تحقيق على خلفية الفيديو الذي نشره الخياري وقامت بدعوة العضو السابق في الحملة الانتخابية الخاصة برئيس الجمهورية قيس سعيد، فوزي الدعاس للتحقيق معه كشاهد.

فيما أكد الدعاس عزمه مقاضاة الخياري ردّا على الاتهامات التي توجهت له بالتخابر، وكتب فوزي الدعاس العضو السابق في الحملة الانتخابية الخاصة برئيس الجمهورية قيس سعيد تدوينة على صفحته على الفايسبوك أكد فيها لجوئه إلى القضاء واعتزامه تقديم شكاية ضد النائب المذكور

وتجدر الإشارة إلى أن النائب راشد الخياري قام بفسخ فيديو الاتهامات الذي نشره.

وفي الفيديو الذي دام حوالي 23 دقيقة اتهم راشد الخياري رئيس الجمهورية قيس سعيد بالخيانة قائلا:" قيس سعيد تعامل مع المخابرات الأمريكية التي دعمته بأموال كبيرة تصل إلى 5 مليون دولار لدعم حملته الانتخابية وايصاله إلى سدة الحكم".

{if $pageType eq 1}{literal}