Menu

بعد اتّهاماته لرئيس الجمهورية: مرزوق يدعو النيابة العمومية أو العسكرية للتحرّك ضدّ الخياري


 

 

 

سكوب أنفو-تونس

 

دعا رئيس حزب مشروع تونس محسن مرزوق، النيابة العمومية إلى التحرّك فورا ضدّ النائب راشد الخياري، على خلفية حملة التسريبات التي أطلقها مؤخرا لتشويه عدد من السياسيين والإعلاميين ورئيس الجمهورية.

وتساءل مرزوق في تدوينه نشرها اليوم الثلاثاء، عن الوقت الذي ستتحرّك فيه النيابة العمومية أو العسكرية، لوضع حدّ لما وصفه بالتلاّعب 'المقرف' بأمن تونس والتونسيين، على حدّ تعبيره.

وأكدّ رئيس الحزب، بأنّه لا يريد التعليق على ما اعتبرها اختلاقات مضحكة جاءت على لسان أحد النوّاب ضد الرئيس سعيّد، مضيفا، "إلاّ عقل عاطل جافل فاشل يستطيع تصديق تلك الشعوذة الجاسوسية البوليودية".

وقال مرزوق، إنّه من الواضح أن هذه المسرحية المقرفة، ولكن الخطيرة جدا هي رد فعل صبياني لمشغّلي هذا النائب وأصحاب نعمته ضد زيارة الرئيس سعّيد لمصر وخطابه الأخير، وفق تقديره.

وتابع بالقول، "الشيء الوحيد ذو المعنى هو إعلان هذا الشخص على الملأ انه تخلّى عن حصانته، وأنّه يضع نفسه على ذمة القضاء، لذلك يجب دعوته فورا للتحقيق معه كمواطن عادي بدون حصانة واتخاذ أقصى العقوبات ضدّه بعد تبيين زيف أقواله."

وختم بالقول، "قد نختلف مع الرئيس سعّيد في بعض مواقفه، ولكن هذا الذي يحصل هو جريمة موصوفة ضد الدولة لا ضد شخص الرئيس ويجب على القانون معالجتها بطريقة حاسمة".

 

  • {if $pageType eq 1}{literal}