Menu

زياد الغنّايّ: الحكومة لا شغل لهل سوى تدجين الإعلام وتكميم أفواه الصحفيين


سكوب أنفو-تونس

اتهم النائب عن التيار الديمقراطي زياد الغنّاي، الحكومة بالسعي منذ تسلمها السلطة لـ "تدجين الإعلام والتحكم في خطه التحريري" وأنّها “تصرف نظرها عن جرائم التبييض وشراء الذمم"، مبرزا أنّ "الحكومة قوية على الصحفيين والإعلام الحر وضعيفة ومتواطئة مع لوبيات المال الخارجة عن القانون".

وكتب الغناي في تدوينة نشرها اليوم الأربعاء 14 أفريل 2021، على صفحته الرسميّة بموقع "فايسبوك": "حول ما يحدث بوكالة تونس إفريقيا للأنباء. الحكومة التي سحبت قانون ينظم القطاع ويمهد لإحداث الهيئة الدائمة، هيئة الاتصال السمعي والبصري لفسح المجال أمام تنقيح مشبوه الأهداف والآليات للمرسوم 116!! حكومة من أيامها الأولى تسعى لتدجين الإعلام والتحكم في خطه التحريري وتصرف نظرها عن جرائم التبييض وشراء الذمم ".

وأضاف النائب عن التيّار الديمقراطي أنّ "الحكومة قوية على الصحفيين والإعلام الحر وضعيفة ومتواطئة مع لوبيات المال الخارجة عن القانون، هي باختصار حكومة ساقطة أخلاقيا قبل أن تسقط واقعيا"، معربا عن تضامنه مع الصحفيين الشرفاء في معركتهم ضد حكومة التي قال انها “تتوهم ان التاريخ يمكنه ان يسير إلى الوراء".

يُشار إلى أنّ قوات الأمن اقتحمت يوم أمس مقر وكالة تونس افريقيا للأنباء. وأكّدت نقابة الصحفيين ان ما حدث يعتبر سابقة خطيرة وغير مسبوقة.

  

{if $pageType eq 1}{literal}