Menu

الحمامي يردّ على ما نشره الخياري


سكوب أنفو-تونس

رد القيادي بحركة النهضة عماد على الاتهامات التي وجهها إليه النائب راشد الخياري في تدوينة على صفحته بموقع فايسبوك مساء أمس، مؤكدا أنها أكاذيب.

و جدّد دعوته للنيابة العمومية للتحقيق في التسريبات التي يبثها الخياري ومصدرها، معتبرا أنها مصدر توتر في الحياة السياسية وترذيل للعملية الديمقراطية في تونس.

ونفى الحمامي، في فيديو نشره على صفحته بموقع فايسبوك، اليوم السبت 10 أفريل 2021، أن يكون قد تم تجميده أو طرده من حركة النهضة مثلما ورد في تدوينة الخياري، مؤكدا أن ذلك غير صحيح وأنه عضو بالمكتب السياسي وعضو بمجلس الشورى وأنه كان ولازال قياديّا، مشدّدا على أن علاقته بالنهضة تشرفه مع أنّ له مواقف قال إنها تشرفه أيضا.

وأبرز أن مواقفه مع الديمقراطية الداخلية ومع علوية القانون وضد الرئاسة مدى الحياة وأنه مع الإصلاح داخل حركة النهضة، مؤكدا أن هذه المواقف تشرفه وأنه سيواصل فيها أحب من أحب وكره من كره داخل حركة النهضة او خارجها.

وحول اتهامه من قبل الخياري بتسليم ترخيص لإحدى المؤسسات لما كان وزيرا للصحة، أشار الحمامي إلى أن تلك المؤسسة تحصلت على ترخيص من قبل توليه وزارة الصحة وإلى أنّ التراخيص لا تسندها وزارة الصحة، لافتا إلى أنه يقول هذا للتونسيين وليس لتثقيف النائب راشد الخياري.

كما نفى الحمامي أن يكون أبناؤه يدرسون بتركيا، معتبرا كل ما جاء على لسان النائب راشد الخياري أكاذيب وترهات، داعيا إلى عدم ايلاء أهمية لتسريباته أو غيره وإلى ضرورة حماية العملية الديمقراطية في تونس بالتفاعل مع الأحداث "التي هي فوق الطاولة وتحت ضوء الشمس". 

{if $pageType eq 1}{literal}