Menu

قطر وبريطانيا توقعان اتفاقا لتوسيع الشراكة بين قواتهما الجوية


سكوب أنفو- وكالات

وقع وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، خالد بن محمد العطية، ووزير الدفاع البريطاني، بين والاس، الخميس، مذكرة تفاهم بهدف توسعة الشراكة الحالية بين القوات الجوية لكلا البلدين.

وتتضمن المذكرة، حسبما نقلته وزارة الدفاع القطرية، تدريبا مشتركا بين القوات الجوية الأميرية القطرية وسلاح الجو الملكي البريطاني على سرب طائرات "Hawk" بالإضافة إلى توظيف طائرة "Voyager" لتزويد طائرات القوات القطرية بالوقود جوا.

وقال العطية إنّ الاتفاقية تعتبر خطوة هامة في الشراكة العسكرية المتنامية التي تجمع القوات الجوية الأميرية القطرية وسلاح الجو الملكي، ويعتبر سرب تدريب طائرات هوك المشترك عنصرا تكامليا في زيادة قدرة التشغيل المشترك والتنسيق بين القوات الجوية في البلدين، مما يؤدي إلى تعاون وتقارب أوثق في جهود حفظ السلام والجهود العسكرية مستقبلا".

من جانبه، صرح والاس بأنّ "التعاون مع حلفائنا الدوليين هو ضرورة لمواجهة تحدياتنا الأمنية المشتركة، وشراكتنا طويلة الأمد مع قطر تجسد ذلك. نحن مستمرون بالعمل سويا لمشاركة وتبادل المهارات والخبرات وفي ذات الوقت نعزز الأمن العالمي ونقود دولنا للازدهار".

وعبر والاس عن سعادته لاختيار قاعدة "ليمنغ" التابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني لتكون قاعدة للسرب الثاني القطري البريطاني المشترك، واصفا ذلك بأنه دلالة على التقدير العالمي لمستوى التدريب على الطيران الذي يقدمه سلاح الجو الملكي.

وذكرت وزارة الدفاع القطرية أن السرب سيقدم تدريبا متقدما لطياري القوات الجوية الأميرية القطرية وسلاح الجو الملكي، كما أنه من المتوقع وصول طائرة "Voyager" إلى قطر في بداية شهر يوليو 2021.

وأضافت الوكالة أن هذه الشراكة والنجاح الذي حققه سرب طائرات "Typhoon" رقم 12 المشترك على تعميق العلاقات الدفاعية بين البلدين، كما ستعززان من قدرة البلدين على مواجهة التحديات الأمنية المشتركة في المنطقة والمساهمة في استقرارها.

{if $pageType eq 1}{literal}