Menu

مورو: من يتهمني اليوم يفتري على التاريخ


 

 

سكوب أنفو-تونس

أكدّ نائب رئيس البرلمان السابق عبد الفتاح مورو، في تعليقه على ما صدر في كتاب رئيس البرلمان السابق محمد النّاصر بخصوص تخطيط كتلة تحيا تونس والنهضة الانقلاب على رئيس الجمهورية الراحل الباجي قائد السبسي، بأنّ شغور منصب رئيس المجلس في ذلك الوقت لم يخطر بباله أبدا.

وقال مورو، خلال حضوره ببرنامج الماتينال على شمس أف أم، اليوم الأربعاء، أنّ مسألة العجز أيضا لم تخطر بباله، لأن العجز يكون مدعوما بملف طبي، بحسب قوله.

واعتبر المتحدّث، أنّ ما ورد بكتاب النّاصر بشأنه تشويه، مؤكدا أنّه طوال فترة إنابته لرئيس البرلمان كان يأخذ إذنا مباشرا من طرف رئيس المجلس شخصيا، مشيرا إلى أنّ من يتهمه الان يفتري على التاريخ، وفق تعبيره.

 

{if $pageType eq 1}{literal}