Menu

بعد الكشف عن ثروته المقدّرة بـ2700 مليون دينار: دعوات للنيابة العمومية بفتح تحقيق ضدّ الغنوشي


 سكوب أنفو-تونس

دعا النائب عن حركة الشعب هيكل المكّي النيابة العمومية ولجنة مكافحة الفساد بالبرلمان والهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، إلى التحرك العاجل، فيما ورد بالتحقيق الذي أنجزه الصحفي فؤاد العجرودي بجريدة الأنوار عن ثروة رئيس البرلمان ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، التي قدّرت بـ 2700 مليون دينار.

واعتبر المكّي في تدوينه له، مساء أمس، أنّ ما كشفه التحقيق على درجة كبيرة من الخطورة على الأمن القومي، على حدّ قوله.

وأكدّ النائب، أنّه بعد كشف التحقيق عن عمولات لتسهيل عبور 20 شحنة أسلحة الى ليبيا بلغت 30 مليون دولار، وتحويل أموال عبر سندات توريد مدلسة وتجميع أموال المهاجرين بالعملة الصعبة، وعن تدخلات وضغط على القضاء لغلق ملفات معينة بمقابل مالي، الفساد والإرهاب ليسا وجهة نظر، وفق تعبيره.

من جهته، علّق القيادي بحزب الوطنيين الديمقراطيين الموّحد، أيمن العلوي، بأنّ "المشكلة ليست فقط في 2700مليار، لأن مثلهم أو أكثر لدى عائلات البنوك وشركات الاتصال والفضاءات التجارية، وعائلات المهربين لكن الخطير أنّ راشد الغنوشي على عكس البقية لم يجمع هذه الثروة في الخفاء إنمّا نهشها عبر سنوات من لحم الصديق قبل العدو، من مستقبل أطفالنا و من دم شهدائنا و من آهات كادحينا، وهو مبتسم راض مرضي ترافقه الدعوات بالتوفيق و السداد، و هو يصف الجنة ونعيمها، التي تنتظر من بهم جمع مالا و عدده و من بهم وصل لحكم رقابنا".

ويشار إلى أنّ صحيفة الأنوار كشفت في تحقيق لها، مستندا فيه على معيطات قال إنّ دولة قطر سرّبتها للحكومة المصرية، كشفت عن حجم ثروة رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، حيث تصدر قائمة أثرياء تونس بثروة لا تقل عن 2700 مليون دينار، وأنّ هذه الثروة يديرها عدد محدود من أقارب راشد الغنوشي من بينهم نجليه معاذ وسهيل، وصهره وزير الخارجية الأسبق رفيق عبد السلام.

وكشف التحقيق أيضا، عن مصادر هذه الثروة، والتي تمثلت في الوساطة في تهريب الأسلحة إلى ليبيا، حيث سهلّت مرور أكثر من 20 شحنة أسلحة إلى ليبيا، مقابل عمولات بلغت 30 مليون دولار، كما تمّ تكوين جزء من هذه الثروة عبر تجارة جوازات السفر و FCR التي يشرف عليها كاتب الدولة السابق للهجرة حسين الجزيري، والتي تحقق سنويا رقم معاملات يقدر قيمتها بنحو 220 مليون دولار، فضلا عن التهريب الذي يشرف عليه القيادي بالحركة والنائب الحالي في البرلمان السيد الفرجاني.

كما أوردت أنّ رئيس النهضة راشد الغنوشي حصل من خلال عملية تهريب الجهاديين الإرهابين على عائدات خيالية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}