Menu

الرّحوي: إسراع النهضة وقلب تونس في المصادقة على تنقيح قانون المحكمة الدستورية هدفه عزل رئيس الجمهورية


سكوب أنفو-تونس

أفاد النائب بالبرلمان المنجي الرّحوي، بأنّ الإسراع في المصادقة على تنقيح القانون المتعلق بالمحكمة الدستورية، يأتي في إطار الحرب الدّائرة بين رئيس البرلمان ورئيس الجمهورية.

وأكدّ الرّحوي، لصحيفة الشروق في عددها الصّادر اليوم السبت، بأنّ أطراف سياسية بعينها تهدف لتركيز المحكمة الدستورية لعزل رئيس الجمهورية والتخلّص منه بالوسائل الدستورية، وفق تعبيره.

وقال النائب، إنّ هذا السيناريو الذي يبدو جليا، مشيرا إلى أنّ رئيس إحدى الكتل البرلمانية تحدّث عن مواجهة مرتقبة بين رئيس الجمهورية بالوسائل الدستورية، وهو ما يمكن تفسيره ضمنيا بإمكانية مساءلة ومؤاخذة رئيس الجمهورية، وسحب الثقة منه عبر المحكمة الدستورية، وهو ما تواتر الحديث عنه مؤخرا، على حدّ تصريحه.

وأضاف، أنّ أحزاب النهضة وقلب تونس وائتلاف الكرامة التي تسعى لإرساء المحكمة الدستورية، لتوظيفها كأداة تهديد في الصراع بين رئيس الجمهورية والبرلمان، أعجز ما يكون على عزل قيس سعيّد لأن له حاضنة شعبية كبيرة تسنده، ولكن هذا لا يمنع أنها ستكون أداة لمساومته أكثر منها أداة للعزل الحقيقي، بحسب تقديره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}