Menu

بعد إلغاء جلستين عامتين : سامية عبو تحمل الائتلاف الحاكم الغياب المتعمد والتكتيكي لمنع الخوض في ملفات حارقة منها ملف الطيب راشد وبشير العكرمي


 

سكوب أنفو- تونس

 حمّلت النائب عن الكتلة الديمقراطية  سامية عبو،  مسؤولية إلغاء الجلستين العامتين الحواريتين بالبرلمان ، لكتل الإئتلاف الحاكم والمتمثلة في حركة النهضة وقلب تونس وإئتلاف الكرامة.

وتحدثت النائبة سامية عبو في تصريح اعلامي بالبرلمان،  اليوم الجمعة،عما أسمته بـ"غياب متعمد وانسحاب تكتيكي واضح، لمنع الجلسة العامة من الخوض في عدة ملفات حارقة في علاقة بمرفق العدالة على غرار الملف القضائي لكل من الطيب راشد وبشير العكرمي، والبحث في وفاة الشاب عبد السلام زيان اثناء إيقافه في صفاقس، والتساؤلات والإشكاليات المطروحة بخصوص الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد"

وشددت عبو،  على أن الأغلبية داخل البرلمان تتحمل مسؤولية الحضور وإنجاح انعقاد الجلسات العامة، معتبرة أن "تعمد الغياب لإفشال وتعطيل أشغال المجلس، يؤدي إلى شلل الدولة والمس من صورة البرلمان وهيبته، مؤكدة على أن ما يحدث هو دليل إضافي على أن رئيس البرلمان لا يصلح لإدارة مؤسسة في حجم وقيمة مجلس نواب الشعب".

وفي تعليقها على الحضور المحدود لنواب المعارضة، بينت عبو أنه "من غير المقبول التعويل على المعارضة لتوفير النصاب القانوني لانعقاد الجلسة العامة"، مجددة التأكيد على أنها مسؤولية الأغلبية داخل البرلمان.

وات

 

{if $pageType eq 1}{literal}